قصر السراب منتجع الصحراء بإدارة أنانتارا

إظهار الكل

يقع قصر السراب منتجع الصحراء بإدارة أنانتارا وسط الكثبان الرملية الذهبية لصحراء الربع الخالي، ويوحي هذا المنتجع الرائع بأجواء ألف ليلة وليلة وهو أشبه ما يكون بواحة فخمة تظهر كأنما من العدم وتقع على بُعد 200 كيلومتر فقط من مدينة أبوظبي.

 تُعدّ صحراء الربع الخالي أكبر منبسط رملي متصل في العالم، ويعكس منتجع قصر السراب الصحراوي بإدارة أنانتارا التقاليد الثقافية القديمة في المنطقة، ويستقبل عشاق المغامرة كبارًا وصغارًا وسط حفاوة الضيافة العربية. يتحلّى المنتجع بكل المقوّمات اللازمة لتمضية عطلة الأحلام إذ يناسب العائلات التي تنشد الاستمتاع بمناظر جديدة، والأفراد الذين يريدون خوض مغامرات حماسية في مكان مميّز ومتبدّل الملامح أو الأزواج الذين يرغبون في تمضية أوقات رومانسية لا تُنسى. 

استفِد من إقامتك في المنتجع لاستكشاف صحراء الربع الخالي على ظهر الإبل أو بالدراجة الهوائية المزوّدة بإطارات بعرض 4.8 بوصة التي يُمكن إفراغها من الهواء بحيث تتمكّن من السير على الكثبان الرملية الهائلة المُحيطة بالمنتجع. في المقابل، يمكنك التزلج باللوح على الرمال الذهبية الشاهقة أو ممارسة الرماية أو ركوب الدراجات الجبلية لمشاهدة مناظر خلابة. 

وإذا كنت ترغب في ممارسة نشاطٍ هادئ، يمكنك التجول في الصحرائ فجراً أو تذوق الأطباق المستوحاة من مختلف مطابخ العالم أو الأطباق الإماراتية التقليدية تحت ضوء النجوم أو الاسترخاء في حمّامٍ فاخر زاخر بالعلاجات المستمدّة من وردة الصحراء. 

تُقام عروض الصقور وكلاب السلوقي العربية المستخدمة للصيد في الصحراء  مرتين في اليوم، حيث يمكنك التعرّف على طريقة الصيد التقليدية بكلاب السلوقي والصقور التي بدأت منذ آلاف السنين في الإمارات العربية المتحدة حيث سيشاهدون خلال هذه التجربة الثقافية أربعة صقور تنقضّ لاصطياد فريسة وزوجين من كلاب السلوقي "ريشة" و"ردّاد" يتسابقان على الطعم.

تُعدّ الصقور رمزاً ثقافياً للإمارات العربية المتحدة بفضل مهاراتها وشخصياتها الفذّة. في الواقع، تترسّخ الصقور ورياضة الصيد بالصقور بعمق في الثقافة الإماراتية منذ قرون عديدة.

فقد أدّت هذه الطيور الجارحة دورا رئيسياً في حياة البدو حيث كانت تصطاد الحباريات وطيور الكروان وغيرها من الحيوانات لتأمين الغذاء.

أما كلاب السلوقي فتُعرف بسرعتها التي تصل إلى 75 كلم/الساعة وذكائها اللامع وقدرتها على التحمل، ما جعل منها مرافقاً ممتازاً للصيّادين. تُعدّ السلوقي من أقدم سلالات الكلاب في العالم، حيث كانت تجوب مناطق الشرق الأوسط وطريق الحرير مع القوافل والقبائل البدوية.

العودة