إظهار الكل

يرتبط تاريخ أبوظبي العريق بالبحر، إذ تتألف المدينة من مئات الجزر. تهدف رحلة لؤلؤة أبوظبي إلى تعريف السيّاح على مجال تجارة اللؤلؤ العريقة في منطقة الخليج العربي، التي تُعدّ صناعة ساهمت في النمو الاقتصادي على صعيد إمارة أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة بأسرها. وجد علماء الآثار دليلاً على صيد اللؤلؤ يعود إلى آلاف السنين هنا، حيث يتم تداول كنوز البحر الثمينة في جميع أنحاء العالم، من روما إلى البندقية، ومن سريلانكا إلى الهند، وعثروا على لآلئ ترجع لمنطقة الإمارات العربية المتحدة حتى في ممتلكات الفايكنج. تم العثور عام 2019 على أقدم لؤلؤة طبيعية مشهورة في العالم  ترجع إلى ثمانية آلاف عام في أبوظبي. 


تنطلق الرحلات من فندق وسبا القرم الشرقي بإدارة أنانتارا وتستمرّ لمدّة ساعة ونصف. يصعد الزوّار على متن سفينة الجالبوت التقليدية، ويبحرون في رحلة ممتعة عبر القناة الهادئة التي تقع بين أبوظبي وجزيرة الحديريات. 


توفر الرحلة للضيوف على وسائد عربية تقليدية توضع على الأرض، ويتناولون التمور والقهوة العربية المُعدّة محلياً، فيما يشرح دليل إماراتي كيف كرّس الآباء والأجداد في البلاد حياتهم للغطس بحثاً عن المحار على أمل إيجاد اللؤلؤ النفيس لتصنيع المجوهرات. كما يتمّ تقديم وجبات خفيفة فيما يُنشد أحد أعضاء الطاقم أغاني تراثية إماراتية مستوحاة من حياة البحر.


العائلات
أبوظبي

المشاركة على وسائل التواصل